الرئيسية أخبار الاتفاق الإفريقي حول التبادل الحر حيز التنفيذ في الأسابيع المقبلة

الاتفاق الإفريقي حول التبادل الحر حيز التنفيذ في الأسابيع المقبلة

من طرف جيل

وصف رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي، موسى فقي محمد اليوم الخميس باديس ابابا التقدم المسجل بخصوص منطقة التبادل الحر الافريقية ب”المشجع”، متوقعا دخول هذا الاتفاق حيز التنفيذ في “الأسابيع المقبلة”.

وأوضح السيد فقي خلال أشغال الدورة العادية ال34 للمجلس التنفيذي للاتحاد الافريقي، أن التقدم المسجل بخصوص منطقة التبادل الحر مشجع، مضيفا أنه بوتيرة التصديق الحالية، يمكننا توقع دخول الاتفاق حيز التنفيذ في الأسابيع المقبلة”.

و أعرب عن أمله في أن توقع البلدان الستة التي لم توقع بعد على هذه الأداة إلى القيام بذلك في أقرب الآجال وأن تستكمل البلدان التي اجتازت هذه الخطوة بسرعة اجراءات التصديق”.

وقال “يجب علينا، في نفس الوقت، التأكد من أن الالتزامات الدولية التي وقعت عليها بعض الدول الأعضاء مع أطراف أخرى لا تتنافى مع ترتيبات منطقة التبادل الحر هذه”.

و اعتبر أن تحقيق أهداف منطقة التبادل الحر يعني كذلك بأننا “أحرزنا تقدما بشكل أسرع على مستوى السوق الوحيدة للنقل الجوي والبروتوكول حول حرية تنقل الأشخاص وجواز السفر الافريقي”.

تعميق مسار الادماج لا يزال يجند الطاقات

و اوضح رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي، الذي أعد حصيلة الاتحاد للستة أشهر الاخيرة، أن موافقة هيئات الاتحاد الافريقي على التوجيهات بخصوص تصميم و ميزات وانتاج جواز السفر الافريقي ستحظى في هذا الشأن “بأهمية قصوى”.

وأعرب عن ارتياحه بشأن “تحقيق تقدم بخصوص جوانب أخرى من مسار الادماج لاسيما برنامج تطوير المنشآت في افريقيا وانشاء سوق افريقية للكهرباء”.

ودعا إلى “تعجيل” انشاء المؤسسات المالية للاتحاد الافريقي ألا وهي البنك المركزي وبنك الاستثمار وصندوق النقد الافريقي، مشيرا إلى ان ذلك يعني، فيما يتعلق بالبنك المركزي و بنك الاستثمار “بتعجيل مسار التصديق لتمكين دخولهما حيز التنفيذ”.

وبخصوص صندوق السلام، أكد على “أهمية بلوغ الأهداف المسطرة بما فيها تعبئة 400 مليون دولار في أفق 2021 وضمان تمويل دائم لهذه الأداة على أساس مساهمات خاضعة للتحصيل”.

وقال “نحن قادرون على تحقيق هذا الهدف” مضيفا “وبذلك، سنمكن الأفارقة من تولي زمام الأمور”.

Related Videos

اترك تعليقا